مسيقاتش دارها وبغات تسيق الحمام بقلم رشيد بنسعيد

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

مسيقاتش دارها وبغات تسيق الحمام بقلم رشيد بنسعيد

مُساهمة من طرف LIMO Noureddine في الثلاثاء يونيو 24, 2014 10:02 pm

سينظم دوري أحياء القنيطرة شيء جميل يحبده الجميع أن يكون دوريا للتنقيب على المواهب شيء أجمل، لكن ان نقارن ما لا يقارن شيء مشين، وأن نقارنه بعمل شخص أعطى الكثير للكرة القنيطرة وحتى الوطنية، عار، ويعتبر سحب البساط من قدمي الرجل القديرالمرحوم اﻷب الصويري، كيف ولماذا؟ ببساطة المرحوم كأن يجول ويصول كل إحياء حلالة، همه الوحيد هو العودة بأطفال موهوبين إلى ملعب ليقوم بصقل هاته الموهبة وجعلها اسماء لامعة في سوق كرة القدم صحيح كان عصاميا لكن كانت له العين الثاقبة في اﻹختيار و كانت له أصول التعليم والتبليغ حباه الله بتقنيات المستديرة مالم يعطيه ﻷحد ، فاختيارته كانت تنصب على أطفال قابلين لصقل كان يؤطرهم ، يكونهم، يحميهم ويصرف عليهم هذا بعجالة اﻷب المرحوم الصويري الدي لم ينصف في حياته ولم ينصف بعد مماته ، من هنا اقول ان الدوري الرمضاني لا يمكن أن يقارن بالعمل الجبار السالف الدكر ﻷن هذا الدوري الرمضاني ما هو الا فكرة لتنشيط وقتل الوقت ولغاية في نفس يعقوب قضاها ، لايمكننا التنقيب على لاعبين في سن مابين 17 و22 سنة علميا وثقنيا ﻻ يمكن صقلها أو كما نقول بالعامية "هرب عليهم الركب " اذا فعلا أردنا ان نعيد عقارب الزمان إلى الوراء واردنا احضار روح الأب الصويري كان من اﻷجدرأن نقيم دوريا بإسمه ويتضمن فئات عمرية من بين 12 و16 سنة من هناك نكون قد ضربنا عصفورين بحجر واحد ونطبق المثل القائل "التعلم في الصغر كنقش على الحجر" ﻷن" التعلم في الكبر كنغز على الحمار".ونسند المهمة ﻷناس دووا اﻹختصاص ليس لفاشلين ، أولمن يجعلون الكاك مطية لقضاء مآربهم ومصالحهم ،أﻷب الصويري كان يصول ويجول مدينة حلالة طولا وعرضا بحثا على أطفال موهوبين ، لم يكن يتلهف وراء المال أو يسعى وراء المصالح كما هوعليه الحال اليوم.لو فعلا كان هناك لاعبون من هاته الفئة العمرية لماظلوا في اﻷحياء هناك أعين كثيرة تراقب وتترقب وترصد المواهب وترحلها، اقول لمن تبنوا الفكرة من الكاك، اهتموا بأبنائكم في الفئات الصغرى ،هاته الفئات المهمشة و المنسية التي لم تحضروا ولو مرة لتداريبهم ولم تشتروا لهم حتى ملابس التدريب ولم تهييؤوا لهم حتى مكان يضعون فيه ملابسهم ولا ملعب يتدربون فيه ولاحتى شربة ماء لم يتوفروا حتى على الكراة ...فاقد الشيء لا يعطيه ،هاته ألفئآت التي حين تقوم بإنجاز يتكالب عليها الجميع والكل يريد تبي الإنجاز، والكل يريد أن يصبح أبا ومرشدا وخطيبا عليهم.كفاكم، كفاكم ، كفاكم استغلال النادي واسم الكاك ارحموا هذا الفريق ،ابتعدوا عن اﻷشياء التي لا تفقهون فيها اتركوا أهل الدكر أن كنتم لا تعلمون لقد تم تعيين شيبوعلى رأس اللجنة الثقنية أتركوه يعمل و يطبق برنامجه، أم حنين السباحة في الماء العكرلا يترككم، أم مصالحكم أصبحت مهددة ، نسيت، ربما تحبون البروز والتظاهر و المظاهر " التباند " حتى يقال ان فلان وعلان يساعدون ويعملون ووو...وقد قيل، الهدف معروف أو كما يقال كلشي عاق" أو بالنسبة لكم الغاية تبررالوسيلة" لا أعتقد بإكرامية تبيع وتشترى الدمم أو الكرامة ،هناك من يبيعون أنفسهم بثمن بخس دراهم معدودة لعلهم يجدون مكانة عند أسيادهم، لكن هؤلاء قليلون والحلاليون اﻷحرار كثيرون لن يتركوكم فهم يترقبون ولم ولن يقبلوا بالدل، كونوا على يقين انه فقط الهدوء الدي تتبعه العاصفة، إنهم لن يقبلوا اﻷ بالجودة من حيث الشكل والمضمون. وفي الأخيراقول سبحان مبدل اﻷحوال ، وأطرح سؤال :متى نزل هدا العطف والحنان واﻹهتمام بهذه الفئآت؟ يقول المثل المغربي ""الله يدومو حمام"
"مبروك عليكم رمضان ودوري التقاصر باسم الكاك"
بدون تعليق الصور معبرة
رشيد بنسعيد





LIMO Noureddine
Admin

المساهمات : 210
تاريخ التسجيل : 31/01/2014

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://akhbar.maghrebworld.com

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى