ساعتين بمكتب البرلماني عزيز الكرماط

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

ساعتين بمكتب البرلماني عزيز الكرماط

مُساهمة من طرف LIMO Noureddine في الجمعة فبراير 21, 2014 11:43 pm



ادخل عليه مكتبه اجده منهمكا في قضايا المواطنين شكاوي بالجملة  وطلبات شغل بالجملة و اوراق ومستندات امامه تنتظر الدراسة في امور اصحابها  ... في حيرة من امره يقرأ ما امامه يجيب على الهواتف التي لا تتوقف كل بضع دقائق ويجبر بخاطر زواره ويساعد من يطلب الشغل في هاته الشركة او تلك ... بعد يوم طويل في اشغال اخرى يجد نفسه بمكتبه لاستقبال المواطنين مبتسما في وجه الكل ... نظرت اليه مبتسما قائلا** ما بغيتش نكون برلماني **  كم كنت اعتقد ان برلماني مهمته تكمن فقط في الجلسات البرلمانية ومناقشات الدورات الا ان ما رأيت من عزيز كان شيئا اخرا ... فعلا كي ترضي كل الناس وتجبر بخاطرهم شيء يتطلب صبرا وتركيزا وتعاطفا  .... يبدأ في استقبال زوار مكتبه بعد صلاة العصر دخلت عليه حوالي  الساعة السادسة مساءا فأجد عشرات المواطنين ينتظرون ادوارهم وهو يستقبلهم بصدر رحب و وسع خاطر بقلب كبير مملوء بالمحبة والتعاطف وباجابات صادقة دون مراوغات ... يتصل بهدا من اجل هدا ويمد هدا بكارت فيزيت مع امضائه للادلاء بها  لمسؤول ما او رئيس شركة ما ويطلب من داك الرجوع من اجل خدمة يسديها له  ويسال للاخر اصحاب الاختصاص حول مشكلته ويشرح لهدا ويفسر للاخر وهكدا دون توقف الواحد تلو الاخر ... استراحته الوحيدة دامت 5 دقائق  من اجل صلاة المغرب ليرجع الى كرسيه مستقبلا صاحب الدور الموالي  .... هكدا يقضي عشية الجمعة كل اسبوع من الخامسة الى الثامنة مساءا .... ارجع واقول  لعزيز كان الله في عونك وانا ما باغيش نكون برلماني


LIMO Noureddine
Admin

المساهمات : 210
تاريخ التسجيل : 31/01/2014

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://akhbar.maghrebworld.com

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى